كلمة معالي المحافظ بمناسبة الذكرى السابعة لتولي خادم الحرمين الشريفين ــ حفظه الله ــ مقاليد الحكم

رفع معالي المحافظ باسمه ونيابة عن منسوبي المؤسسة التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ــ حفظهما الله ــ والشعب السعودي الكريم، بمناسبة الذكرى السابعة لتولي خادم الحرمين الشريفين ــ حفظه الله ــ مقاليد الحكم.  
وقال معاليه بهذه المناسبة: "لقد مرت على وطننا الغالي سبعة أعوام في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين ــ حفظه الله ــ تحققت خلالها العديد من الإنجازات التي كان المواطن السعودي محورها. فقد تبنت الدولة ــ رعاها الله ــ مفهومًا شاملًا للتنمية يرتكز على أن يكون المواطن هو المحور الأساس لأي خطط تنموية، وجعلت الهدف الرئيس لهذه الخطط هو الارتقاء بالقطاعات الحيوية التي تمس جودة الحياة في شتى مناحيها، وتعزيز هذه القطاعات وتطوير مخرجاتها. وقد شهد وطننا الغالي منذ تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ مقاليد الحكم نقلة نوعية للتنمية على كافة الأصعدة متمثلة في رؤية المملكة 2030 التي حققت منذ إطلاقها إنجازات استثنائية وقفزات نوعية جعلت المملكة تتبوأ مكانة متقدمة بين دول العالم بكافة المجالات الاقتصادية والتعليمية والصحية والاجتماعية والصناعية والزراعية والثقافية والبيئية." 
وأضاف معاليه؛ وانطلاقًا من كون منظومة الزراعة والأغذية أحد المقومات الرئيسية لتحقيق مستهدفات الرؤية؛ فقد حظي القطاع بدعم لا محدود من خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ــ حفظهما الله ــ مما مكن المملكة بعد توفيق الله من تحقيق منجزات استثنائية في هذا القطاع الحيوي متمثلة بتحقيق نسب مرتفعة من الاكتفاء الذاتي للعديد من السلع الغذائية الاستراتيجية. وفيما يخص المؤسسة العامة للحبوب فقد تلقت دعمًا سخيًا من القيادة الرشيدة لتعزيز استدامة ووفرة المخزون الغذائي مما مكنها من إنشاء طاقات تخزينية للحبوب تعد الأكبر في منطقة الشرق الأوسط، حيث وصل إجمالي طاقات المؤسسة التخزينية إلى نحو (3.5) ملايين طن موزعة على (15) فرعاً في مناطق المملكة المختلفة. وخلال العام الحالي وبدعم من القيادة الحكيمة تم استكمال تخصيص قطاع مطاحن إنتاج الدقيق وهي خطوة تجسد حرص الحكومة ــ أيدها الله ــ على تعزيز جودة المنتجات والارتقاء بالأداء ونمو السوق وزيادة فرص العمل.
واختتم معاليه كلمته بالإشارة إلى أن المملكة منذ تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز  ــ حفظه الله ــ مقاليد الحكم، دخلت مرحلة زاهرة من مسيرة تطورها تتحقق فيها الإنجازات بصوره متتالية. وتوجه بالدعوة للمولى عز وجل أن يطيل بعمر خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ــ حفظهما الله ــ، وأن يسدد خطاهما على طريق الخير، وأن يديم على وطننا نعم الأمن والأمان والرخاء والازدهار.

© جميع الحقوق محفوظة للمؤسسة العامة للحبوب 2020 | تصميم وتطوير الإدارة العامة لتقنية المعلومات